Gaia On - هجوم النصرة الأعنف يفشل في ريف إدلب

سوريا

1558513500

هجوم النصرة الأعنف يفشل في ريف إدلب

شنت هيئة تحرير الشام ( جبهة النصرة) وفصائل إسلامية هجوماً واسعاً على قوات الجيش السوري في ريفي حماه وادلب في المناطق المنزوعة السلاح

بدأ الهجوم بسيارة مفخخة يقودها انتحاري من الحزب الاسلامي التركستاني   مستهدفاً إحدى النقاط العسكرية في كفر نبودة شمال حماه بالتزامن مع هجوم عنيف من جهة أخرى على قرية الحويز تصدى الجيش السوري للهجومين بمشاركة الطيران الحربي الروسي والسوري

استمرت الاشتباكات لساعات طويلة تصدى خلالها الجيش السوري للهجوم الواسع الذي شنته هيئة التحرير والتي جهزت له خلال الهدنة التي اعلنها الجيش السوري قبل أيام للسماح للجانبين الروسي والتركي التفاوض لأجل تنفيذ تركيا بنود اتفاق استانا ولكن المفاوضات باءت بالفشل لتشن في اليوم التالي هيئة تحرير الشام هجوماً واسعاً بمشاركة الانتحاريين

 

الدعم التركي والأمريكي

بدا واضحاً لكل المتابعين  الدعم التركي والأمريكي اللامحدود للفصائل الإسلامية المتشددة وذلك من خلال الصور والفيديوهات التي بثتها هيئة تحرير الشام ( جبهة النصرة ) وباقي الفصائل وتظهر في الصور دراجات جبلية جديدة يستخدمها المقاتلون لأول مرة وعربات تركية مدرعة

وصواريخ التاو الأمريكية المضادة للدروع والتي استخدمتها الفصائل مؤخراً بشكل كبير مما يدل على وصول دفعات جديدة لهم.

تتلقى جبهة النصرة دعماً عسكرياً ولوجستياً بدا واضحاً خلال هذه المعركة بظهور الاليات والمدرعات التركية في صور نشرها مقاتلوا الهيئة خلال الاستعداد للمعركة

مدرعات الجيش التركي تظهر مع المسلحين قبل بدء الهجوم على الجيش السوري 

الدراجات الجبلية التركية 
 

صواريخ التاو الأمريكية بأيدي جبهة النصرة 

 

هذا وكان الجيش السوري قد بدء عملية عسكرية في السادس من هذا الشهر في ريفي حماه وادلب على مواقع جبهة النصرة والفصائل الإسلامية المتشددة بعد فشل تركيا الدولة الضامنة في تطبيق بنود اتفاق استانا واستمرار الإعتداءات الصاروخية من قبل جبهة النصرة على المناطق الامنة الواقعة تحت سيطرة الدولة السورية

استطاع الجيش السوري خلال العملية تحرير عدة بلدات وقرى استراتيجية أهمها كفرنبودة واستطاع الجيش السوري الوصول لحدود إدلب الإدارية منذ ال2015

 

بحسب مصادر عسكرية يعتبر هذا الهجوم هو الأكبر والأعنف منذ أشهر شكل ركيزته الأساسية جبهة النصرة والفصائل المقربة منها, جيش العزة وحراس الدين والحزب الإسلامي التركستاني

أعلن المرصد المعارض عن مقتل 30 مهاجماً وتدمير 12 آلية عسكرية حتى الآن

من ناحية أخرى استهدفت جبهة النصرة احياء مدينة حلب بقذائف صاروخية سقطت في منطقة السبيل ومحيط دوار شيحان أدت  إلى إصابة 6 مدنيين بجروح  كما سُجل سقوط عدة قذائف صاروخية على مدينة السقيلبية ذات الغالبية المسيحية  وبلدة جب رملة

 

اقرأ أيضاً

الحزب الإسلامي التركساتي من التأسيس حتى إعلان الإمارة

لهذه الأسباب كل الأنظار تتجه نحو إدلب

أدلب: دفاعات المسلحين تنهار بسرعة

وثيقة تفضح فبركة الهجوم الكيميائي

تركيا تتمدد في الشمال وهذه نقاط المراقبة

 

1 تعليقات

  • علي
    14:58 19, 22 May
    حشرات

التعليقات

أنت المراسل